نحو الإبداع والتميز- منتدى ثانوية نبيل يونس للبنات
أهلاً وسهلاً بك في منتدى ثانوية نبيل يونس الفكري والثقافي ...
معاً نرسم غدا أفضل بإذن الله
شكرا لزيارتك ... نرجو لك الفائدة والمتعة ..
و شكرا لاللتزامك بأخلاقيات وقوانين المنتدى... علماً بأن هذا المنتدى هو للفتيات فقط ..

نحو الإبداع والتميز- منتدى ثانوية نبيل يونس للبنات

منتدى لتبادل الخبرات في تنمية مهارات التفكير ومهارات الحياة والشخصية
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» كتاب عالج نفسك بالقرآن
الثلاثاء 29 أغسطس 2017, 8:55 am من طرف hassan

» كتاب لخطة البراقة لذي النفس التواقة 2
السبت 06 ديسمبر 2014, 6:06 pm من طرف زائر

» علمتني الايام
السبت 30 أغسطس 2014, 12:29 am من طرف أمل الحياة

» كتاب: رحلة التغيير في رحاب سيرة الأمين
الأربعاء 09 يوليو 2014, 11:17 pm من طرف Admin

» كتيب أنماط الشخصية عند هولاند
الأربعاء 09 يوليو 2014, 11:14 pm من طرف Admin

» إص الله أيامك يانبيل...
الأربعاء 09 يوليو 2014, 11:10 pm من طرف Admin

» دراسات سابقة عن نظريه تريز
الأحد 08 ديسمبر 2013, 1:16 pm من طرف زائر

» تنزيل مجاني :كتاب: رحلة التغيير في رحاب سيرة الأمين
الثلاثاء 02 يوليو 2013, 2:29 pm من طرف Admin

» الفرق بين التفكير الابداعي والابتكاري باختصار
الأحد 05 مايو 2013, 3:51 pm من طرف زائر

» أساليب مفيدة للدراسة :أساليب تدوين الملاحظات
السبت 27 أبريل 2013, 9:05 pm من طرف rabab

» كيف تغير حياتك للأجمل
السبت 27 أبريل 2013, 8:37 pm من طرف rabab

» المتميزون
السبت 27 أبريل 2013, 8:34 pm من طرف rabab

» هام للحادي عشر علمي فقط..
الخميس 28 مارس 2013, 8:44 pm من طرف زائر

» رافق كل من أراد الخروج من حياتك إلى الباب
السبت 26 يناير 2013, 2:53 am من طرف ماريا المخللاتي

» حكمة اليوم باليوم ........................
الجمعة 25 يناير 2013, 3:44 pm من طرف ماريا المخللاتي

» طرائف رياضية
الخميس 27 ديسمبر 2012, 8:31 pm من طرف raghoad

» رسالة إلى دمشق...
السبت 08 ديسمبر 2012, 1:27 am من طرف sara kutait

» دعوة مستعجلة لأعضاء نادي صناع التميز.........هام .............
الإثنين 19 نوفمبر 2012, 9:43 pm من طرف lulu2012

» من مهارات التفكير الناقد :تجنب التعميم الخاطئ
الأحد 18 نوفمبر 2012, 9:09 am من طرف Admin

» كتاب الكتروني مجاني : نسيمات من عبق الروضة
الأحد 18 نوفمبر 2012, 9:05 am من طرف Admin

» الهجرة كانت نهاية مرحلة وبداية عهد جديد
الأحد 18 نوفمبر 2012, 9:04 am من طرف Admin

» موقع هام للتعلم لمختلف المراحل
الإثنين 15 أكتوبر 2012, 7:58 pm من طرف Admin

» الشوق
السبت 06 أكتوبر 2012, 12:09 am من طرف Admin

» فيديو للتعريف بنشاطات نادي صناع التميز
السبت 22 سبتمبر 2012, 11:48 am من طرف Admin

» مدرسة نبيل يونس ترحب بطالباتها الجدد و طلابها الأوفياء القدامى
الأربعاء 19 سبتمبر 2012, 5:40 am من طرف Admin

» حالنا
الإثنين 17 سبتمبر 2012, 7:47 pm من طرف أمل الحياة

» التعامل مع أناس لا تحتملهم: كيف تخرج أفضل ما في الناس وهم في أسوء حالاتهم؟!
السبت 08 سبتمبر 2012, 7:19 pm من طرف Admin

» بطاقة شكر
السبت 08 سبتمبر 2012, 7:10 pm من طرف Admin

» ماذا جرى؟؟؟؟؟؟
السبت 08 سبتمبر 2012, 7:08 pm من طرف Admin

» الوطن
الجمعة 07 سبتمبر 2012, 5:49 am من طرف أمل الحياة

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Admin
 
جمان اصطيف
 
رباح الأشقر
 
ثواب سفور
 
حنان المصطفى
 
روان و بنان الكوسا
 
ندى قطيط
 
oula takriti
 
نور السيد
 
نورا
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
Admin
 
جمان اصطيف
 
نورا
 
ندى قطيط
 
نور السيد
 
عهود صايمه..
 
سلام خربوطلي
 
رمرومة الزعبي
 
رنا هيلم
 
ثواب سفور
 
المواضيع الأكثر شعبية
حكمة اليوم باليوم ........................
الذكاءات المتعددة و علاقتها بالميول المهنية .... دراسة أكاديمية -رسالة ماجستير -
اقوال عن الصديق وفراقه
قرارت تخص الجامعة لعام 2011-2012
مقال رائع عن الموهبة..............
برنامج لتنزيل الأفلام من موقع UTUBE
مهارات الحياة هدفها, أهميتها, ماهي ؟
الذكاء الشخصي - الذاتي - الداخلي - وطرق تنميته...
أمثلة على الإعجاز العلمي في القرآن الكريم
أنواع أسئلة الاستبيان ومواصفات الاستبيان الجيد
المواضيع الأكثر نشاطاً
حكمة اليوم باليوم ........................
ألغاز وأحاجي ... العقول كمظلّات الطيارين لاتنفع حتى تُفتح
اقتراح بشأن مكتبة المدرسة
اكتبي ماذا تحتاجين
دعنا نتعرف على شخصيتك....
آي لافيو....
عبر عن شعورك بكلمة واحدة ((فقط))
إلى من واثق من نفسه يجاوب على السؤال
أسئلة يجيب عنها فلاسفة المنتدى
حملتنا.......
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 4 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 4 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 88 بتاريخ الثلاثاء 07 مارس 2017, 1:15 am

شاطر | 
 

 العزوف عن القراءة ظاهرة في حياة المسلمين

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 1572
تاريخ التسجيل : 09/08/2009

مُساهمةموضوع: العزوف عن القراءة ظاهرة في حياة المسلمين   الأحد 23 أكتوبر 2011, 2:42 am

العزوف عن القراءة ظاهرة في حياة المسلمين


نشر : 25/07/2011 الساعةam04:42(GMT +3)


هل حقاً "أننا" أمة لا تقرأ؟؟

بسام ناصر
----------------------------------------------------------------------

تشير آخر الإحصاءات لعام 2005، أنّ معدل نشر الكتاب في العالم العربي لم يتجاوز نسبة 7%، وأن نصيب كل مليون عربي من الكتب المنشورة في العالم لا يتجاوز الثلاثين كتابا، مقابل 584 كتابا لكل مليون أوروبي و212 لكل مليون أميركي، حسب تقرير منظمة الأمم المتحدة للعلوم والثقافة والتربية (اليونسكو) ما يؤكد أن مستويات القراءة في العالم العربي متدنية مقارنة بالمعدلات العالمية.

كما تتراوح أعداد النسخ المطبوعة من الكتاب العربي في المعدل العام بين ألف وثلاثة آلاف نسخة وفق تقرير التنمية البشرية الأخير، بينما تبلغ عدد النسخ المطبوعة للكتاب في أوروبا وأمريكا عشرات الآلاف الأمر الذي يعكس مدى تدني صناعة الكتاب في العالم العربي.

فكيف نفسر ذلك؟ ولماذا كل هذا العزوف عن القراءة في دنيا العرب والمسلمين؟

وما هي الأسباب والعوامل التي تجعل "أمة اقرأ" لا تقرأ؟


ما نحاوله في هذا التحقيق هو فهم هذه الظاهرة المقلقة من خلال معرفة أسبابها وعوامل استيطانها في بلادنا، من خلال الوقوف على المشاكل الحقيقية التي تساهم في تدني تلك الصناعة، أو تلك التي تنتج حالة التراخي والنكوص عن القراءة بمدلولاتها وأبعادها المعرفية الواسعة الأمر الذي جعل منطقتنا تعيش حالة من الجهل والتخلف والسقوط الحضاري.

دور المكتبات العامة
ونظراً للدور الذي تقوم به المكتبات العامة في خدمة القراء من خلال تهيئة المكان للقراءة في قاعاتها، أو الإعارة لمشتركيها، التقيت مدير دائرة المكتبات العامة بأمانة عمان الكبرى (حاتم الهملان) الذي أكد بدوره أن هناك تراجعا في أعداد رواد المكتبات العامة ليس في الأردن فحسب وإنما في الوطن العربي عموما، وذلك لتراجع دور الكتاب في حياتنا وانخفاض عدد القراء بفعل أسباب عديدة ثقافية وسياسية واقتصادية، وانشغال الناس بالكثير من المشاغل اليومية ما أدى إلى تناقص ساعات الفراغ في حياتنا.
وأشار الهملان إلى أن رواد المكتبات حاليا هم من الطلبة والدارسين في الغالب، حيث قل أعداد الذين يرتادون المكتبة حباً في المطالعة واستثماراً لأوقات فراغهم بما هو مفيد، لكن ذلك لا ينفي وجود عدد من الرواد من المتقاعدين وكبار السن الذين يرتادون المكتبة بصورة دورية حبا للمطالعة وبحثا عن الفائدة.

وحول ما أحدثته وسائل التقنية الحديثة من تأثيرات على الكتاب، فقد رأى أن الحصول على المعلومة أو المعرفة التي نحتاج إليها لم يعد مقتصراً على الكتاب فقط، ومن هنا فإن الإنترنت وانتشار الفضائيات ودخولها إلى كل بيت له علاقة مباشرة بظاهرة العزوف عن المطالعة؛ فانتشار الانترنت وسهولة البحث في الكم الهائل والمحدث من المعلومات المتوفرة على شبكة الانترنت جعلت الكثيرين يهجرون الكتاب لصالح الانترنت، حتى إن العديد من المؤسسات الثقافية والعلمية أصبحت تتعامل بالنشر الإلكتروني، فتجد أن أمهات الكتب والمراجع موجودة على المواقع المختلفة على شبكة الانترنت والإصدارات الحديثة من الكتب في مجملها لها طبعات الكترونية.

أضف إلى ذلك أن الصحف والمجلات المحلية والعربية والعالمية التي لها جمهورها العريض أصبحت دوريات الكترونية ذات مواضيع متميزة وحديثة وتنتشر بسرعة وهذه ميزة تتفوق على الكتاب الذي يحتاج وقتا للطباعة والنشر، وربما حينما يصبح الكتاب في متناول يد القارئ تكون المعلومة قد أصبحت قديمة نسبيا فالمعلومة الجيدة هي المعلومة التي تجدها وقت السؤال عنها وليس بعد وضعها في كتاب ونشرها لاحقا، كما يجب أن لا نُغفل ارتفاع هامش الحرية على شبكة الانترنت مقارنة بما قد يسمح نشره في الكتاب.
كما أن لانتشار الفضائيات أثرا سلبيا على المطالعة حيث ان البرامج المختلفة الثقافية والسياسية تعرض بصورة مشوقة تجذب انتباه الكثيرين من خلال مضامينها وارتباطها بأحداث الساعة إلا أن المقلق أن هناك عزوفا عن القراءة أو البحث عن المعلومة والمعرفة سواء من الكتاب أو على شبكة الانترنت او حتى مشاهدة البرامج المفيدة والقيمة التي تعرض في الفضائيات.

وشعوراً من دائرة المكتبات العامة بأهمية المطالعة وحرصها على نشر الثقافة بين أفراد المجتمع بمختلف فئاتهم العمرية، أوضح الهملان بان الدائرة تنفذ العديد من البرامج والفعاليات التي تشجع على القراءة حيث تنظم سنويا وخلال العطلة الصيفية حملة تشجيع القراءة المبكرة للأطفال، بل وتتعدى الطفل لتصل إلى الأم وهي تحت عنوان "أسرة تقرأ طفل يقرأ". بحيث تعمل على تعويده على القراءة وحب الكتاب منذ سنوات عمره الأولى. ويعتقد أن هذه الجهود هي الطريقة المثالية لإعادة دور الكتاب في حياتنا من خلال التركيز على الأطفال وإنشاء مكتبات متخصصة للأطفال.
كما تقوم الدائرة بتنظيم معارض الكتب التي تقوم ببيع الكتب بأسعار تشجيعية تسهيلا على المواطنين لإنشاء مكتبات بيتية، إضافة إلى تنظيم حملات للإهداء في المناسبات المتعلقة بالكتاب مثل الأسبوع العربي للكتاب تذكيرا بأهمية الكتاب في حياة الأفراد وترجمة للشعار الذي رفعته دائرة المكتبات العامة "بأن الكتاب كالماء يجب أن يشق طريقه إلى كل بيت".

دور النشر والتوزيع
أثناء تجوالي على بعض دور النشر والتوزيع في العاصمة عمان، التقيت شاباً في مكتبة "دار الشروق" يقيم في ألمانيا للدراسة هناك وتخصصه في مجال التصميم والنشر المكتبي، حينما سمعني وأنا أحاور موظف الدار اقترب منا مدلياً برأيه حول ظاهرة العزوف عن القراءة، حيث يرى حسان المحتسب أن من أسباب العزوف عن القراءة في عالمنا العربي هو عدم الشعور بالحاجة للقراءة، وأنه إذا لزم الأمر ووجدت الحاجة فانه يمكن تحصيلها عن طريق وسائط أخرى، كما يرى أن الإنسان العربي لا يشعر بمتعة القراءة لأنه لم يجربها من قبل،
وحينما سألته عن الفوارق التي يجدها بين معارض الكتب في بلادنا العربية وبينها في ألمانيا، فقال: الفوارق كبيرة حيث ان معارض الكتب في ألمانيا تتعامل مع الكتاب كأي سلعة تجارية أخرى فتقوم بكل ما يلزم من خدمات ترويجية وإعلانية ودعائية واسعة وكبيرة.

ويستغرب الشاب الجامعي حسان المحتسب أن تصدر من بلادنا مقولة تذهب إلى التنبؤ بموت الكتاب أمام إنتاجات وسائل التكنولوجيا والاتصال المعاصر المتعددة، حيث يرى أن تلك الوسائط تدل وترشد على الكتب المتخصصة في مجال القراءة المنهجية، والكتب الثقافية المتنوعة في مجال القراءة العامة، ولكنها لن تقوم مقام الكتاب على الإطلاق، لأن جهاز الكمبيوتر وما يقدمه من معلومات سواء عبر البرامج الكمبيوترية أو من خلال الإبحار في شبكة الانترنت، ما هو إلا مسدس ضوئي لا يقوى القارئ على الجلوس أمامه لساعات طويلة، مما يعزز فرص بقاء الكتاب وخلوده على مر السنين والأيام.

ولكن ثمة أسباباً أخرى تقف وراء العزوف عن القراءة كما يقول مدير المكتب الإسلامي للنشر والتوزيع/ فرع عمان (يوسف الشاويش)، حيث ان الأوضاع الاقتصادية، وهموم الحياة اليومية وضغوطها المتواصلة من وجهة نظره تشكل سبباً هاماً ورئيساً في تفسير الظاهرة وفهم أسبابها، فالمواطن العربي مثقل بالأعباء المعيشية، ومرهق بمتطلبات الحياة المعاصرة التي لا تترك له فرصة كافية للقراءة، وتجعله في حالة قلق دائم لا يقوى معها على القراءة والمطالعة الثقافية العامة،
وفيما إذا كان ارتفاع أسعار الكتب يُشكل معوقاً من معوقات القراءة، رأى الشاويش أن أسعار الكتب التراثية تعد متوسطة ومقبولة، ولعل الارتفاع يكون في الكتب الفكرية والسياسية، مع أن المكتبات العامة تقوم بدور هام في تأمين الكتب لمن لا يقدرون على شرائها عن طريق الإعارة.
وحول طبيعة العلاقة بين الناشرين والمؤلفين ومدى تأثير ذلك على سوق الكتاب، يشير إلى أن ثمة مشاكل تقع بين الناشرين والمؤلفين وتؤثر سلباً على الكتاب، وأبرز تلك المشاكل الخلافات المادية حول الحقوق ونسبة المؤلفين في الأرباح، وللأمانة فان من المؤلفين الذين نتعامل معهم من لا يسعى إلى الربح المادي بقدر ما يهمه انتشار كتابه ورواجه بين الناس، ولكن بعض المؤلفين يشترطون نسبة أرباح عالية وخصوصاً في الكتب الجامعية ومقررات كليات المجتمع مما يرفع أسعارها ارتفاعاً باهظاً.
من جهته يضيف مسؤول المبيعات في دار الفكر للنشر والتوزيع ـ وسط البلد (محمد موسى) أن من أسباب عزوف كثير من الناس عن شراء الكتب، رواج برامج الكمبيوتر (C.D) والتي أصبحت توفر مادة كبيرة وواسعة بكلفة زهيدة جداً، وحول مدى تدني المبيعات في سوق الكتاب مقارنة بالسنوات السابقة أوضح أن نسبة التدني لا تقل عن 25%.
أما فيما يخص سبل المعالجة فيرى رياض برهومة مدير مكتبة برهومة للنشر والتوزيع أن المشكلة تراكمت عبر سنوات طويلة وهي نتيجة لنمط تربوي وتثقيفي سائد في بلادنا، ومعالجتها تتطلب أنماطاً تربوية تنبع من سياسة ورؤية عامة، يتربى فيها الأطفال منذ نعومة أظفارهم على حب الكتاب والتعلق به، حتى تغدو عملية القراءة حاجة ضرورية لا يستغني عنها الناس بأي حال من الأحوال.

كاتب اردني - جريدة الغد ---
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://amal.unlimitedboard.com
 
العزوف عن القراءة ظاهرة في حياة المسلمين
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نحو الإبداع والتميز- منتدى ثانوية نبيل يونس للبنات  :: اقرأ وأفدني-
انتقل الى: